لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
18,326 مشاهدة
A+ A-

تحت عنوان الحملة ضد العملاء مستمرة: توقيف مشتبه فيهما في بدنايل، كتب رامح حمية في الأخبار:
أوقفت قوة من مخابرات الجيش أمس العسكري في الجيش اللبناني ف. ح. ق في بلدته بدنايل (غرب بعلبك)، وصادرت هواتف وأجهزة إلكترونية. المداهمة جاءت على خلفية اعترافات أدلى بها م. س الذي أوقفته قوة من الأمن العام اللبناني في البلدة نفسها قبل خمسة أسابيع، بعد عملية رصد استمرت أكثر من ستة أشهر.

مصدر أمني أوضح لـ»الأخبار» أن م. س. كان محل متابعة دقيقة ويرجح أن أجهزة أمنية عدة كانت ترصد حركة اتصالاته للاشتباه فيه، وأن «سمعته الحسنة» ساعدته في «التغطية على تواصله مع العدو الإسرائيلي، علماً امتلاكه محلاً لبيع المشروبات الروحية ساعده في التواصل مع كل من هو خارج بيئة حزب الله». وبحسب المصدر فإن تواصله مع العدو يعود إلى ثلاث سنوات، وأن من يشغله فتاة كينية تقيم في إحدى الدول الأفريقية، وقد قدم إليها معلومات مقابل مبالغ مالية تتراوح بين 300 دولار و700 دولار وصولاً إلى 1500 دولار بواسطة تحويلات مالية عبر شركة اOMT، ومصدرها دول أفريقية وأحياناً من قبرص».
لقراءة المقال كاملًا: اضغط هنا


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • شقيق المودع الذي يحتجز رهائن في المصرف في الحمرا للجديد: والدنا في مستشفى الزهراء وقد استدنا لعلاجه ولا قدرة لنا لإستكمال العلاج ولا مشكلة لدينا بدخول أخي إلى السجن وكل ما نريده هو "انو نفك ضيقتنا"
  • شقيق المودع الذي يحتجز رهائن في المصرف في الحمرا لـ"الجديد": أخي لم يدخل معه سلاحاً إلى المصرف بل أدخل مواد مشتعلة واستحوذ على السلاح من مكتب مدير الفرع
  • سكاي نيوز عربية: عشرات المودعين يصلون إلى محيط المصرف الذي يشهد حادث احتجاز رهائن تضامناً مع المسلح
  • جمعية المودعين اللبنانيين: والد المودع المسلح موجود في المستشفى ويحتاج علاجًا بقيمة ٥٠ ألف دولار