لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
7,587 مشاهدة
A+ A-

رحل مسرعاً حتى دون تلويحة أخيرة، أمس هوى فادي دباجة، الشاب الطيب ابن مدينة بنت جبيل، إثر نوبة قلبية ألمت به، تاركاً زوجة وثلاثة أولاد وعائلة وأشقاء لم يستفيقوا من هول الصدمة. 
اليوم عاد فادي إلى محبوبته بنت جبيل، ولكنها ستكون الزيارة الأخيرة والأبدية.. حيث لن يفارقها مجدداً.. أتى محمولاً على أكتاف الأحبة وفي قلوبهم، التي ستصبح آخر ما سكن. 
وفي تشرين سقطت الورقة الأخيرة عن شجرة العمر، بعدما كتب قصته بالكد والتعب والطيبة.. فكان الجار المؤنس والأب الحنون والشاب الآدمي. 
اليوم اجتمع الجيران وأصدقاء العمر، وحضر كل من عرف طيبته ومحبته التي فاضت فأبكت، ليلقوا السلام الأخير. 
اعذرنا ولكن ما باليد حيلة، اعذرنا لأنّ المتعبون يرحلون باكراً والطيبون يستريحون قبل الأوان... اعذرنا واعذر دموع الأحبة، واسترح.. فمن زرع حبه وطيبته في طينة تشبه ما كان عليه.. يثمر ما خلّف ولا يموت.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • طبيب البرازيل: دانيلو أظهر علامات إيجابية في تعافيه ونيمار يسابق الزمن لاستعادة لياقته قبل مواجهة كوريا الجنوبية تتمة...
  • الدكتور اللبناني جواد فارس يحصد جائزة الملك حسين لأبحاث السرطان للعام 2022 تتمة...
  • بالفيديو/ حلبة مشاجرة.. نائب في البرلمان السنغالي يصفع زميلته خلال جلسة لعرض الميزانية، ما أدى إلى وقوع شجار بالأيادي والكراسي تحت قبة البرلمان تتمة...
  • سويسرا تتفوق على صربيا بـ 3 أهداف مقابل هدفين

زوارنا يتصفحون الآن