لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
6,099 مشاهدة
A+ A-

قال مدير العناية الطبية في وزارة الصحة الدكتور جوزيف الحلو لموقع العهد: "مع أنني معروف بالتفاؤل لكن لأول مرة يتسلّل اليأس الى داخلي نتيجة الرقم الذي سجّل أمس الأحد". لدى سؤاله عن دلالة الرقم 1006 الذي سجّله عداد كورونا يقول "بالنسبة لنا ان شاء الله نبقى عند هذا الحد وأن لا تزداد الأعداد بشكل أكبر". لكن على الأرجح وجراء استهتار المواطنين المتزايد فنحن ذاهبون الى ما هو أسوأ بكثير. لسوء الحظ -يقول الحلو- فكل الجهود الجبارة التي بذلت ذهبت سدى وهذا لا يمكن وصفه الا بقلة المسؤولية. برأيه من غير المنطقي أن تذهب حصيلة عمل 7 أشهر بهذه الطريقة، خصوصاً وسط التحذيرات التي أطلقها مرارا وتكرارا وزير الصحة وآخرون بأننا في عين العاصفة وذاهبون باتجاه الكارثة، لكن للأسف فنحن نشاهد الاستهتار يومياً في الاجتماعات والأفراح والأتراح اللبنانية.

ويوضح الحلو أنّ خطورة الأوضاع دفعت وزير الصحة الى المطالبة بإقفال البلد لأسبوعين، فأعلن البعض معارضته لهذا الأمر، ما المشكلة في ذلك؟ يسأل الحلو الذي يشدّد على أنه لا يمكن الاستمرار على ما نحن عليه، فقد نصل الى وضع حرج جداً تسود فيه المفاضلة بين مريض وآخر عند أبواب المستشفيات. وهنا، لا ينفي الحلو كمية الضغط الموجودة على المستشفيات الحكومية التي امتلأت بالكامل، اذ تستغرق عملية تأمين سرير لمريض "كورونا" في العناية حوالى الساعتين من الاتصالات، ليصل بنا المطاف في الختام الى انتظار خروج مريض لإدخال آخر. هل نحن في صلب التجربة الإيطالية؟ يجيب الحلو :" ان شاء الله نقف عند تجربة إيطاليا، للأسف، لا يوجد أماكن شاغرة فالأسرة ممتلئة بأكملها وهذا يهدد سلامة المرضى، مع الإشارة الى أنّ لدينا مرضى آخرين كمرضى القلب والسكري وغيرهم وهؤلاء أخطر من "كورونا".

لقراءة المقال كاملاً: فاطمة سلامة- العهد


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • منتخب لبنان لكرة السلّة يتخطّى السعودية وينجح بالمهمّة ما قبل الأخيرة في رحلة التأهّل لكأس العالم
  • قطع طريق البربير المؤدية إلى رأس النبع احتجاجاً على تردي الأوضاع
  • قطع السير على تقاطع قصقص بيروت (التحكم المروري)
  • الكاتب السياسي وجدي العريضي للجديد: الرئيس بري أكد لزواره أنه سيدعو في 1 أيلول إلى جلسة لانتخاب رئيس جمهورية