25,912 مشاهدة
A+ A-

 

نشر مدير مستشفى الحريري الجامعي فراس أبيض سلسلة تغريدات عبر "تويتر"، جاء فيها: 


"هل ساعد الإغلاق العام؟ انخفض عدد الحالات الجديدة اليومية عن الأعداد المتزايدة السابقة. المستشفيات شبه ممتلئة، لكنها لا تزال صامدة على الرغم من الزيادة اليومية الطفيفة في مرضى العناية. ولا يزال معدل الفحوصات الموجبة مرتفعًا، ولكنه مستقر، وانخفض الرقم التكاثري الى ما دون 0.9. 
باختصار، نجح الاغلاق في الحد من التدهور السريع للوضع، لكننا لازلنا في حالة من الانتشار المجتمعي المرتفع والقدرة المحدودة للمستشفيات. ماذا بعد؟ من الواضح ان تمديد الإغلاق العام لفترة أطول سوف يساعد على تحسين وضعنا. لكن، هل سيتقبل العامة تمديد مدة الاغلاق؟ 


الآن، الأسئلة الأكثر أهمية هي: هل تعلمت السلطات والقطاعات الاقتصادية والعامة من مصاعبنا وما جرى أخيراً؟ وإذا تم تعلم الدروس، فهل سيؤدي ذلك إلى تغيير في السلوك والعادات؟ وهل سيؤدي هذا التغيير في النهاية إلى التحسن المطلوب في النتائج والارقام؟
سيتم طرح اللقاح قريبا وبسرعة وخصوصاً لأولئك الاكثر عرضة للخطر. سيساعد هذا في تخفيض الوفيات وعدد حالات العناية المركزة، لكن النتائج الملموسة لن تظهر قبل شهر ايار. ولذلك، من دون التغييرات المطلوبة من الجميع، سنكون محظوظين إذا لم ندخل في إغلاق آخر قبل ذلك الحين".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • الجيش اللبناني يحبط عملية تهريب أشخاص عبر البحر قبالة شاطئ طرابلس تتمة...
  • الهلال الأحمر: 215 مصابا بينهم مسعفون لدى اقتحام الاحتلال المسجد الأقصى وبمواجهات بمحيط البلدة القديمة
  • مستشفى المعونات: التوقف عن استقبال المرضى باستثناء الحالات الطارئة ابتداء من اليوم عملًا بقرار النقابة تتمة...
  • جريمة بشعة في مخيم البرج.. استدرجاه من خلال استخدام حساب فيسبوك وهمي وقتلاه فوقعا في قبضة المعلومات تتمة...