32,324 مشاهدة
A+ A-

في مشهد تاريخي مهيب انطلق موكب المومياوات الملكية من المتحف المصري في ميدان التحرير، بوسط العاصمة المصرية القاهرة مساء السبت، إلى المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط جنوب العاصمة، حيث ستستقر المومياوات الملكية في مثواها الأخيرة.

وكان في استقبال الموكب الملكي المكون من 22 مومياء (18 ملكا وأربع ملكات) لدى وصوله متحف الحضارة الرئيس عبدالفتاح السيسي، وأطلق حرس الشرف 21 طلقة تحية لملوك مصر من أمام المتحف.

وقال وزير الآثار المصري خالد العنانى، إن الملك سقنن رع، سيقود موكب الملوك في رحلتهم الأخيرة إلى متحف الحضارة بطريقة بها إجلال. وذلك بعد أن قضوا 100 عاما في المتحف المصري بالتحرير.

وسار الموكب من خلال عربات مزينة برسومات ونقوش فرعونية ومجهزة بجو خاص يحتوي على النيتروجين حتى تكون المومياوات في ظروف مناسبة للنقل، وتحمل كل عربة اسم الملك الموجود بداخلها، وسط حراسة أمنية مشددة وتقدم الموكب الدراجات النارية للحرس الجمهوري.

واستغرق الموكب حوالي 40 دقيقة قطع خلالها سبع كيلومترات، تقدمه الملك سقنن رع من الأسرة الفرعونية السابعة عشرة (القرن السادس عشر قبل الميلاد)، وفي مؤخرته الملك رمسيس التاسع من الأسرة العشرين (القرن الثاني عشر قبل الميلاد. كما ضم الملك رمسيس الثاني والملكة حتشبسوت.

المصدر: بي بي سي بالعربية


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • عدلون تزف ابنها الشاب محمد طحان (21 سنة) الذي قضى متأثرًا بإصابته جراء إطلاق جيش الإحتلال الإسرائيلي النار على المتظاهرين عند الحدود اللبنانية مع فلسطين تتمة...
  • وفاة الطفل "عباس علي صعب" ابن بنت جبيل وسكان صور بعد تعرضه لحادث مؤسف تتمة...
  • معلومات عن عبور مجموعة لبنانية للحدود اللبنانية الفلسطينية مرة جديدة
  • وزارة الصحة: 213 إصابة و17 حالة وفاة بكورونا في لبنان