16,825 مشاهدة
A+ A-

علمت جريدة «الأخبار» أنّ أمام من يودُّ شراء الترابة في منطقة الشوف ثلاثة خيارات:

- الانتظار بذريعة انقطاع المادّة الى أجل غير مُسمّى.
- شراء الطنّ بحوالى مليون ونصف مليون ليرة.
- تسجيل الاسم لدى وكالة الداخليّة في الحزب التقدّمي الاشتراكي، للتمكّن من شراء الطنّ بـ 300 ألف ليرة، بشرط ألّا تتعدّى الكمية الـ 2 طن. كيس الترابة إن وُجد في السّوق يُباع بـ 70 ألف ليرة، لكنه موجود لدى وكالة الداخلية في الحزب التقدّمي الاشتراكي بـ 15 ألف ليرة فقط.
هذه التوصيات تلقّاها عدد من الراغبين في شراء الترابة من قبل أكثريّة تجّار الشوف، الذين أوصوا بالخيار الأخير بشدّة.
التجاوُزات الاسمنتيّة لم تقتصر على الشوف وحسب، بل تعدّته الى مناطق أُخرى فيها نفوذ أو وجود للحزب الاشتراكي.
تجدر الإشارة إلى أنّ النائب تيمور جنبلاط هو نائب رئيس مجلس إدارة شركة سبلين، فيما والده رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط هو رئيس مجلس الإدارة.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • روكز: حاكم مصرف لبنان "كامش اللعبة ومظبط الوضع عذوقه" تتمة...
  • "نداء عاجل" من البنك الدوليّ إلى لبنان: التعليم في خطر.. ودعوة لتنفيذ إصلاح شامل للإرتقاء بجودة التعليم تتمة...
  • محتجون قطعوا أوتوستراد البداوي بالإتجاهين، إحتجاجًا على عدم توفر الأدوية للمرضى في المنطقة في الصيدليات، بعدما تدهورت أوضاعهم الصحية
  • صورة متداولة.. ثمن فنجان القهوة في مطار بيروت بات 60 ألف ليرة لبنانية! تتمة...