2,004 مشاهدة
A+ A-

تتواجد المناضلة الجزائرية الكبيرة جميلة بوحيرد منذ أسبوع بالمستشفى الجامعي "مصطفى باشا" بالجزائر العاصمة بعد أن أصيبت بفيروس كورونا المستجد.

وفي اتصال هاتفي مع موقع "سكاي نيوز عربية"، قالت بوحيرد: "سأتحسن بإذن الله، سلامي لكل الشعب الجزائري والعربي وكل من يسأل عني".

وأضافت بوحيرد، البالغة من العمر 85 عاما، وعلامات الإرهاق ظاهرة على صوتها: "شكرا للطاقم الصحي في المستشفى، لقد اهتموا بي كثيرا. أطباء الجزائر لديهم كفاءة وأنا أثق بهم".

ويأمل المقربون من بوحيرد أن تغادر المستشفى الأحد أو الاثنين، مع استمرار تحسن حالتها الصحية التي تبدو إلى حد الآن مستقرة.

(سكاي نيوز عربية)


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • "الجديد": أحد المصابين من المتظاهرين خلال الإشكال مع عناصر من القوات اللبنانية إصابته بليغة جراء طعنة سكين في الرئة
  • الجيش: استهداف مدفعية الإحتلال مناطق عدة في جنوب لبنان وبوشرت التحقيقات لكشف هوية مطلقي الصواريخ تتمة...
  • "الجديد": خدمة الإنترنت في ساحة الشهداء معطلة بالكامل منذ الساعة السادسة مساءً
  • إعلام عبري: الجيش أطلق خلال اليوم أكثر من 100 قذيفة مدفعية نحو الأراضي اللبنانية ردًا على إطلاق الصواريخ