4,042 مشاهدة
A+ A-

 أطلقت كنيسة هانوفر اللوثرية حملة "لبنان في قلب ألمانيا" لمساندة الشعب اللبناني في محنته"، كما قالت، "فشكل لبنان الجريح منذ انفجار 4 آب، والمطوق بالأزمات الإقتصادية والرازح تحت الفساد السياسي محور تضامن عبر مواقع التواصل الإجتماعي الألمانية مدى أسبوعين، لجمع التبرعات".

الحملة إنطلقت من مدينة هانوفر الألمانية عاصمة ولاية سكسونيا التي تضم رعيتها زهاء مليونين و800 ألف نسمة، وهي تتوج بصلاة مشتركة بين الكنيستين الإنجيليتين في كل من لبنان وألمانيا الأحد 11 الحالي.

ويترأسها من لبنان رئيس المجمع الأعلى للطائفة الإنجيلية القس جوزيف قصاب، ومن هانوفر أسقف أبرشية الكنيسة اللوثرية في ساكسونيا كارل ماينستر.

وأعنت حملة "معا لأجل لبنان" انها "عملت على جمع التبرعات لضحايا انفجار مرفأ بيروت والمتضررين من جائحة كورونا. وركزت على ضرورة المساعدة في توفير فرص تعليم
وبيئة آمنة لأطفال لبنان وسوريا لهم، بالتعاون مع الكنيسة الإنجيلية المشيخية في لبنان".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • بلدات في الضنية تغرق في الظلام التام بعد توقف مولدات الكهرباء عن العمل لنفاذ مخزون المازوت
  • مشتركو Touch في الجنوب يشكون: رقم خدمة الزبائن غير متاح.. وبطء شديد في خدمات الإنترنت تتمة...
  • ميقاتي: لا أعتقد أن هناك حكومة قبل 4 آب ولم ندخل بعد بمسألة الأسماء في الحكومة (MTV)
  • علي حسن خليل للميادين: لا علاقة لنا لا من قريب ولا من بعيد بملف المرفأ