614 مشاهدة
A+ A-


 
 
وطنية - أفاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" بأن عددا من أهالي شهداء انفجار مرفأ بيروت بدأوا بالتجمع أمام مسجد محمد الأمين في ساحة الشهداء، قبيل الانطلاق بمسيرة سيارة تشمل مجلس النواب ووزارة الداخلية، بالاضافة الى نقطة ثالثة لم يتم الافصاح عنها، واصفين إياها ب"المفاجأة".

وأكدوا أن "تحركاتهم أضحت يومية، وأن لا سقف لها وهي ستكون تصاعدية، وان دماء شهدائهم لن تذهب هدرا"، منتقدين "ما حصل في مجلس النواب في موضوع رفع الحصانة، محملين السلطة السياسية "مسؤولية هدر دم أبنائهم من خلال المماطلة بكشف حقيقة ما حصل وتغطيتها المرتكبين"، مشددين على أنهم "يتحركون باسم الوطن ككل وليس باسم دماء الشهداء فقط ودعما للقاضي بيطار الذي دعوه الى استكمال خطواته واجراءاته لكشف كامل ملابسات انفجار بيروت ومحاسبة المسؤولين".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • أمن الدولة صادر في صور غالونات بنزين معدة للبيع في السوق السوداء وأوقف صاحب المحطة تتمة...
  • الخارجية الأميركية: ندعو رئيس الوزراء اللبناني المكلف إلى تشكيل حكومة سريعا ومواصلة الإصلاحات
  • وزير الاتصالات: لا نفكر برفع الأسعار بقطاع الاتصالات.. تسعيراتنا بالليرة اللبنانية وستبقى كذلك تتمة...
  • مواطنون غاضبون قطعوا طريق القياعة بالاطارات والمستوعبات والعوائق احتجاجا على انقطاع الكهرباء ومولدات الاشتراكات بسبب نفاد المازوت تتمة...