1,492 مشاهدة
A+ A-

أشارت تقارير إعلامية إلى أنه وفي حدث غير مسبوق بالتقاليد الإمبراطورية اليابانية، سترفض الأميرة ماكو، ابنة أخ الإمبراطور ناروهيتو، منحة قدرها مليون جنيه إسترليني (نحو 1.3 مليون دولار) من الحكومة اليابانية، عندما تتزوج خطيبها وتنتقل معه إلى الولايات المتحدة.

لتصبح الأميرة ماكو، أميرة أكيشينو، أول أميرة في العصر الحديث تتخلى عن مراسم الزفاف الرسمية.

وبحسب ما نقلت صحيفة "ذا تايمز" البريطانية، فإن الاحتفال المتوقع بأن يكون متواضعا سيكون بنهاية العام الحالي.

هذا وكانت الأميرة قد قابلت لأول مرة خطيبها، كومورو، عندما كانا طالبين في جامعة طوكيو المسيحية الدولية.

يذكر بأنه عادة ما يدفع مبلغ مالي كبير، من أجل زفاف الأميرات اللاتي يفقدن وضعهن الإمبراطوري حين يتزوجن.

وينتظر كومورو، نتائج امتحانات القانون بالولايات المتحدة، ليقدم على فرصة عمل في مكتب محاماة بنيويورك، وستكون الأميرة ماكو، أول فرد من العائلة الإمبراطورية يستقر في الخارج.

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • وزير التربية عباس الحلبي: من السابق لأوانه القول إذا كنا ذاهبين إلى تأجيل انطلاق العام الدراسي أم لا
  • النائب شامل روكز يحجب الثقة عن الحكومة
  • معلومات الجديد: مدير المشتريات في شركة سعدالله الصلح التي تملك شاحنة نترات الامونيوم سلم نفسه للقضاء العسكري
  • الرئيس برّي متوجهاً للنواب بعد انتهاء كلمة عدوان: الله يهديكم