2,554 مشاهدة
A+ A-

أعلن وزير الطاقة والمياه وليد فياض أنه تابع بأسف شديد، أثناء تواجده خارج لبنان في مهمة رسمية، التصرفات التي قام بعض أصحاب محطات المحروقات بإقفالها منذ صباح اليوم امام المواطنين بحجة انتظار التسعيرة الجديدة، وردها الى عدم تسليم الشركات لهذه المادة، ما أدّى الى ارباك واسع، معتبراً أنه خلل كبير أساء الى مصالح المواطنين وشكل ابتزازاً وخرقاً لكل القوانين المرعية الاجراء.

ورأى، في بيان، أنه "كان عليهم الاستمرار بتسليم هذه المادة الحيوية الى طالبيها من أشخاص ومؤسسات طالما ان تسعيرة جديدة  لم تصدر وخصوصا انه لم يتم استيراد هذه المادة وفق أسعار جديدة".

ونبّه وزير الطاقة والمياه من مخاطر مثل هذه التصرفات تحت طائلة المسؤولية وإجراء المقتضى القانوني بحق المخالفين، مؤكداً أنه اتفق على مشاركة باقي المعنيين ولا سيما وزارة الاقتصاد - مصلحة حماية المستهلك وكافة القوى الامنية المولجة بمكافحة هذه الظاهرة الخطيرة تمهيدا لإنزال اشد العقوبات بالمخالفين المحتكرين الذين يستغلون الشعب اللبناني بأبسط حقوقه وكأنه لا يكفي ما يعانيه.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • تعليق إضراب قطاع النقل العام غداً بإنتظار المزيد من الاتّصالات
  • معلومات "الجديد": كافة الطرقات ابتداء من كازينو لبنان وحاريصا وبكركي وصولاً إلى معراب ستكون مقفلة صباح غد من قبل محتجين على استدعاء جعجع
  • البطريرك الراعي من بعبدا: طرحت حلاً دستورياً على الرئيسين بري وميقاتي، ووجدت كلّ التجاوب معه عند فخامة الرئيس، وسنلمسه اعتباراً من صباح الأربعاء
  • معلومات "الجديد": كافة الطرقات ابتداء من كازينو لبنان وحاريصا وبكركي وصولاً إلى معراب ستكون مقفلة صباح غد من قبل محتجين على استدعاء جعجع