84,866 مشاهدة
A+ A-

كشف النائب، هادي حبيش، الصديق المقرب للفنان وائل كفوري تفاصيل حادث السير المروع الذي نقل الفنان على إثره إلى المستشفى.

وفي حوار مع صحيفة "الراي" الكويتية، أشار حبيش إلى أن "وائل كفوري كان يسير بسرعة نحو 100 كيلومتر على الأوتوستراد، عندما ارتطمت بسيارته سيارة خرجت من أحد المفارق، ما تسبب بطيرانه (خارج المقعد)، لأنه لم يكن يضع حزام الأمان، على عكس حبيبته شانا عبود، ولكن وضعهما مستقر ولا تتعدى إصابتهما الرضوض"، وتابع "من صدم وائل من الجنسية السورية ولاذ بالفرار، عرفوا جنسيته من لوحة سيارته".

وأكد حبيس أن وائل "نجا بأعجوبة"، موضحا أن ابن خالته ومدير أعماله إدي غانم كان أول مَن وصل الى مكان الحادث ورقد بالمستشفى أيضا بعد تعرضه لصدمة بسبب رؤيته لوائل وهو بهذه الحال.

وعن تفاصيل الحادث المروع، قال حبيش: "كان وائل على أوتوستراد جبيل، ارتطمت به سيارة جاءت من أحد المفارق من ناحية اليمين، مشيرا إلى أن "السيارة انقلبت عدة مرات بوائل وليس مرة واحدة، وهو نجا بأعجوبة، وأي حادث مماثل يمكن أن يؤدي عادة إلى الموت".

وعن إصابة وائل وحالته، أوضح حبيش أن الفنان اللبناني "مصاب برضوض فقط، وأنه في حادث مماثل، لا أحد يصدّق أن النجاة ممكنة".

وأضاف: "الجمعة كان وائل مصدوما جدا، ولم يكن يدرك ما حصل معه، وعندما زرته قال لي إنه لا يعرف كيف وصل إلى المستشفى.. الحادث وقع عند الساعة التاسعة والنصف ليلا، وأنا كنت عنده قرابة الساعة 11 ليلا، كان واعيا وكل شيء كان طبيعيا ولكنه كان مصدوماً من هول الحادث".

ولفت حبيش إلى أن حبيبة وائل كانت مع الأخير في السيارة أثناء الحادث، وأصيبت برضوض مثله.

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • وزير السياحة: نعمل من اجل ألا يكون اغلاق في البلد لأن الاغلاق "يكرسح البلد أكثر مما هو مكرسح" تتمة...
  • جريمة مروعة تهز طرابلس: شاب قتل أحد اشقائه.. فقتل الوالد نجله الجاني! تتمة...
  • سامي فتفت لصوت كل لبنان: والدي أحمد فتفت غير مستعدّ للترشح الى النيابة في ظلّ الطريقة نفسها في العمل النيابي والتي عاصرها وهو يفضل العمل في السياسة من موقعه الوطني
  • الـ mtv : هناك اتجاهاً لبدء عطلة الاعياد في منتصف شهر ك١ على أن تمتد حتى ١٠ ك٢ ٢٠٢٢ للحد من انتشار كورونا تتمة...