14,971 مشاهدة
A+ A-

فاز الشاب اللبناني عبد الله حمود برئاسة بلدية ديربورن في ولاية ميشيغان الأمريكية، ليصبح أول شخص من أصول عربية يتبوأ منصب رئاسة بلدية ديربورن، متغلباً على مفوض مقاطعة واين السابق، غاري ورونشاك.

هزم حمود منافسه غاري ورونشاك في الانتخابات العامة في ميشيغان يوم الثلاثاء، 2 نوفمبر، وانتهى المرشحون في المركزين الأولين في الانتخابات التمهيدية للولاية في أغسطس.

وقال حمود في تغريدة على "تويتر": "ديربورن، لقد فزنا! تحدث سكاننا بصوت عالٍ. نريد التغيير والقيادة الجريئة لمواجهة التحديات التي تواجهها مدينتنا.. نحن نعيش في أعظم مدينة في أميركا، وأنا متحمس لما يمكننا تحقيقه معا. هيا بنا إلى العمل!".

وبات حمود أول شخص من أصول عربية في تاريخ المدينة الذي يتولى هذا المنصب، البالغ عدد سكانها 110 آلاف نسمة.

وتخرج الشاب البالغ من العمر 31 عاماً من جامعة ميشيغان بدرجة الماجستير في الصحة العامة وإدارة الأعمال، وبكالوريوس العلوم.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • وزير السياحة: نعمل من اجل ألا يكون اغلاق في البلد لأن الاغلاق "يكرسح البلد أكثر مما هو مكرسح" تتمة...
  • جريمة مروعة تهز طرابلس: شاب قتل أحد اشقائه.. فقتل الوالد نجله الجاني! تتمة...
  • سامي فتفت لصوت كل لبنان: والدي أحمد فتفت غير مستعدّ للترشح الى النيابة في ظلّ الطريقة نفسها في العمل النيابي والتي عاصرها وهو يفضل العمل في السياسة من موقعه الوطني
  • الـ mtv : هناك اتجاهاً لبدء عطلة الاعياد في منتصف شهر ك١ على أن تمتد حتى ١٠ ك٢ ٢٠٢٢ للحد من انتشار كورونا تتمة...