لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
4,227 مشاهدة
A+ A-

تحدثت الممثلة بونيتا سعادة عن خسارتها لوالديها في عام واحد وقالت: " لم يكن الأمر سهلاً أبداً، فاجعتان في عام واحد. ربما رحل والداي في أوقات متقاربة ليكونا سوياً بعد انفصال طويل، ولكن ساده الاحترام المتبادَل والعِشرة الطيبة. ما زلتُ مصدومة إلى اليوم لفقدان والديّ رحمهما الله، والأسرة لا تصدّق الأمر، على الرغم من أنّ أبي ربما أعطى بعض الإشارات قبل رحيله، إذ حرص على القيام بواجباته تجاه الجميع، وزار محبّيه وأقاربه في الآونة الأخيرة، حتى أنه سوّى كل أموره الرسمية قبيل وفاته... تصرفات لم ننتبه إليها إلا بعد وفاته. كنت أنام إلى جانبه في المستشفى طوال رقوده فيه لما يقارب الأسبوع. حاولت إيقاظه في أحد الأيام من أجل فحص دم، لكنه أمر الله كان قد وقع!".

وردا على سؤال إن كانت تشعر بنقمة على الحياة، أجابت سعادة: "ربما شعرت بالنقمة في وقت سابق، ولكنني الآن متصالحة معها. لقد تأقلمت مع سنة صعبة على الصعيدين العائلي والوطني، بدأت بكورونا ووفاة والدتي، ثم انهيار الوضع الاقتصادي والمادي في البلد، وانتهت بوفاة والدي. أحاول التفكير بأن لله حكمته في كل شيء، وهي خير حتماً. ربما رحل والداي كي يرتاحا، لا سيما أنّ والدتي ما كانت لتقوى على العيش في ظل الظروف التي يمر بها لبنان اليوم، على عكس والدي الذي كان يقول دائماً "من لا يخسر لا يربح".
 
 المصدر: لها


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • إصابة إمراة في بلدة القطين ـ الضنية برأسها نتيجة رصاص طائش، أطلق في البلدة والمنطقة خلال احتفالات أقيمت بعد صدور نتائج الإنتخابات النيابية، وحالتها الصحية خطرة
  • وئام وهاب: حتى لا تفرحوا كثيراً ذاهبون بإتجاه أزمة إقتصادية وإجتماعية كبرى ولن يكون الأمن أفضل في المرحلة القادمة وكل النواب الذين غشوا الناس بالكذب سينكشفون
  • الغاء أقلام صندوق الاقتراع ١٩٤ شمالي في بسكنتا وبالتالي جاد غصن بنسبة كبيرة نائباً
  • في طرابلس: سامي فتفت ومصطفى علوش خارج المنافسة ومقعد فيصل كرامي لم يُحسم بعد وهذه النتائج غير نهائيّة