لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
4,057 مشاهدة
A+ A-

كتب مدير مركز الإرتكاز الاعلامي سالم زهران في منشور على صفحته على الفايسبوك:

يستحق الطابور بكافة أنواعه لقب شخصية العام في لبنان..
طابور المحروقات، المصارف، الدواء، جوازات السفر والهجرة.. واللائحة تطول..
وفي العام 2022 إستحقاقات كبيرة بالإنتظار لعلّ أبرزها الناخبين أمام طوابير صناديق الإقتراع النيابية في أيار ومن بعدها إستحقاقي تشكيل الحكومة ورئاسة الجمهورية وبينهما وقوف الدولة أمام صندوق النقد الدولي..
نعم كان عاماً مليئاً بالطوابير.. إلا أن العام المقبل أكثر إزدحاماً على عتبة صناديق الاستحقاقات الدستورية (الانتخابات) والمالية (صندوق النقد)..
أما في الإقليم فالعين على فيينا والمفاوضات النووية الإيرانية وما ستعكسه على المنطقة بل على العالم بأسره..
وفي العراق وسوريا يبقى خطر مشروع التفتيت والتقسيم موجوداً ولا حلّ الا بالدولة المركزية وعامودها الفقري جيش كل من البلدين..
وفي الختام..
ونحن نطوي الصفحة الأخيرة من روزنامة العام لنذكر في صلاتنا وجوه وأسماء رحلت من جوارنا إلى دار الحق..
كل عام وأنتم بصحة جيدة وألف خير..
 

 

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • وزير الصحة: لغاية اللحظة لبنان بمنأى عن الإصابة بجدري القرود إلا أن الإحتياط واجب تتمة...
  • دوي انفجارات في محيط العاصمة السورية دمشق
  • الجامعة اللبنانية على مفترق طريق ومتفرغو اللبنانية: لتحميل الطلاب بعضًا من الأعباء المالية وبالفرش دولار من أجل ضمان استمرارية الجامعة تتمة...
  • طليس تعليقًا على قرار إقفال مراكز المعاينة الميكانيكية: شكرًا معالي الوزير حررّت اللبنانيين من طوابير الذّل غير القانونية

زوارنا يتصفحون الآن