لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
11,275 مشاهدة
A+ A-

تحت عنوان أشهر قاسية غذائياً وصحياً وامنياً... ودولار التجار بـ ٣٠ ألفاً، كتب رضوان الذيب في الديار

كل الاجراءات والاجتماعات الحكومية والنوايا الطيبة للرئيسين عون وميقاتي والرحلات الخارجية من دون نتيجة، وكل الوقت المهدور في النقاشات والقرارات يمحيه في ثوان معدودات الارتفاع الجنوني في اسعار صرف الدولار وانعكاس ذلك على المواطنين مباشرة، وفي معلومات مؤكدة، ان التجار يحددون اسعار السلع الغذائية في هذه الايام على اساس ٣٠ الفا للدولار الواحد، وعمدوا الى رفع الاسعار بنسبة ١٠٪ ، وطالما الحكومة عاجزة عن تثبيت سعر صرف الدولار، فان اجراءاتها تبقى في الهواء وتحضر الارض لاوسع انفجار اجتماعي .

وفي المعلومات ، ان القرار العربي والدولي واضح لجهة تمرير المرحلة الانتقالية ببن عهدين باقل الخسائر، و»الستاتيكو الحالي» مستمر حتى نهاية عهد الرئيس ميشال عون، مع اعطاء مسكنات «وابر مورفين» حتى تكوين السلطة الجديدة بعد الانتخابات ، وما على اللبنانيين الا الوقاية من اشهر قاسية وصعبة على كل الصعد.
لقراءة المقال كاملًا: اضغط هنا


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • بالفيديو/ مدينة بنت جبيل أحيت ذكرى العاشر من محرم بالمجالس تتمة...
  • انقلاب سيارة بداخلها سوريون دخلوا الأراضي اللبنانية خلسة أثناء توقيفهم في بلدة الشيخ لار - عكار تتمة...
  • الأصوات التي سُمعت في البقاع ناتجة عن خرق الطائرات الحربية الإسرائيلية لجدار الصوت
  • السيد نصر الله: نؤكد بقاءنا في هذه الجبهة